13 من أخطر و أخبث أسئلة المقابلة الشخصية وأجوبتها

أسئلة المقابلة شخصية وأجوبتها

أسئلة المقابلة الشخصية وأجوبتها، التي تعتبر إحدى الفخوخ المنصوبة للمتقدم للوظيفة، وهنا نطرح عليك الإجابات لتمر بسلام ويتم قبولك في
الوظيفة التي تحلم بها، ذها الموضوع يعد من أكثر الموضوعات بحثًا من الخريجين، والباحثين عن فرص وظيفية بشكل دائم، أو كما يقال عنها:

أهم الأسئلة التي تطرح في “الإنترفيو”، والتي يقابلها البعض عند مرحلة ما تسمى بمقابلة الوحش، فتعتبر تلك المرحلة من أهم المواقف، التي يمكن مقابلتها في
حياتك المهنية، وذلك لأنها تؤهلك إما للقبول أو الرفض، لشغل وظيفة تحلم بها، وقد تجد سؤالًا يستدعي وقتًا من التفكير مثل:

  • ما هي أهدافك المستقبلية؟
  • أو أين ترى نفسك بعد خمس سنوات؟
  • والتي تقال بنبرة استفهامية عميقة باللغة العامية من موظف الموارد البشرية قائلًا: “وأنت شايف نفسك فين بعد خمس سنين!”

وفي مقالنا هذا نعرض عليك عزيزي الباحث عن اجتياز المقابلة الشخصية أهم 13 سؤال يمكن مقابلتهم في Interview.

أقرأ أيضاً : اعرف وظيفتك المناسبة من خلال فودافون في دقايق

أسئلة المقابلة الشخصية وأجوبتها

لكل موظف موارد بشرية طريقته في اختيار الأسلوب الأنسب لطرح أسئلته، ولكن طبيعة الوظيفة هي ما تفرض عليه أحيانا طريقة اختيار إدارة المقابلة،
فمثلًا إن كانت الوظيفة تشترط إتقان إحدى اللغات فعليك أن تعرف كيفية إدارة حوار بتلك اللغة، لأنه من المتوقع أن يبدأ معك الحوار باللغة المطلوبة،
وذلك:

  • لقياس بعض المعايير الخاصة بشروط القبول في الوظيفة.
  • ليضمن أنك ستقوم بأفضل أداء ممكن.

وفي مقالنا سنطرح الأسئلة والإجابات باللغة العربية، وإن كنت متقن للغات فعليك ترجمتها بما يناسب اللغة التي تتقنها.

   1. كلّمنا عن نفسك (بالعربية) أو Introduce yourself!

هذا يُعتبر أول سؤال والأكثر انتشارًا، وليس الغرض منه التعرف على معلومات الشخصية لأنها مذكورة في سيرتك الذاتية، التي سبق وأرفقتها في
طلب الوظيفة، ولكن هو يرغب منك في:

  • تقديم نفسك بمعلوماتك الشخصية مثل: (اسمك، عمرك، دراستك،…).
  • ثم ينتظر منك التحدث عن خبراتك التي اكتسبتها.
  • بماذا ستعود خبراتك عليه بالنفع في الوظيفة التي تتقدم من أجلها، فمثلًا عليك التحدث عن:

(الدورات التدريبية التي حصلت عليها، مهاراتك وكيف طورتها، مجالات التطوع والعمل العام إن وجد، إنجازات مهمة سبق وأن حصلت عليها،…)

ننصحك أيضا بقراءة :- كيفية عمل cv إحترافى سيرة ذاتية وأفضل نموذج سيرة ذاتية

من أهم أسئلة المقابلة الشخصية وأجوبتها:

   2. لماذا ترغب في العمل معنا؟

هنا يرغب منك مدير أو موظف الموارد البشرية أن يستمع إلى:

  • مميزاتك في أداء المهام الخاصة بالوظيفة.
  • وقدرتك على تنفيذ المهام باحترافية وسرعة.
  • وماذا ستضيف إليك تلك الوظيفة من خبرات.

ويفضل عدم التحدث عن الإضافة المادية التي ترغب في اكتسابها من تلك الوظيفة، ولكن يجب أن تركز على:

  • الخبرة التي سيضيفها إليك فريق العمل وبيئة الشركة.
  • تحدث عن حُسن سمعة الشركة في محافظتها على موظفيها.
  • بالإضافة إلى أن هناك سبيل للترقي إن اجتهدت.

وهنا تلفت نظره إلى طموحك المهني الذي ترغب في تحقيقه والوصول إليه.

   3. ما هي الأسباب التي تدفعني لاختيارك أنت دون غيرك؟

هنا يجب التركيز على:

  • مهاراتك الشخصية، وتقنعه أنها مناسبة لمتطلبات الوظيفة.
  • وأن لديك شغف بالبدء بالعمل لديه.
  • واهتمامك بتعلم المزيد من الخبرات، والتي قد تسمح لك الوظيفة بتعلمها.
  • كما أنك ستضيف للوظيفة من خبراتك الشخصية في:

سرعة إدارة الأزمات، وحلول المشكلات، وقدرتك على العمل تحت ضغط.

من أذكى أسئلة المقابلة الشخصية وأجوبتها:

   4. ما الأسباب التي جعلتك تترك وظيفتك السابقة؟

احذر أن تتحدث عن مديرك أو الشركة السابقة بأي عيوب، فلا تظهر أي أخطاء إدارية وقعت عليك، بأنها مشاكل شخصية بينك وبين متخذي القرار في الشركة،
تحدث بشكل لائق واحترافي عن:

  • اكتسابك الخبرة الكافية من العمل مع هذا الفريق.
  • بماذا شعرت أن الوظيفة قد تحولت إلى عمل روتيني وغير إبداعي.
  • وكان هناك الحاجة لتتطوير من مهاراتك في مكان جديد.
  • وكيفية احتياجك للتعلم من فريق عمل جديد.
  • وكيف ترغب في الإضافة لأشخاص جديدة ما اكتسبته من مهارات.

   5. صف موقف أو مشكلة وطريقة تعاملك معها!

قبل دخولك المقابلة عليك أن:

  • تستحضر موقفًا قد حدث معك من قبل إما في وظيفة سابقة، أو في حياتك – بشكل عام – إن لم يسبق لك الحصول على وظيفة من قبل.
  • التحدث عن الموقف بذكاء وبأسلوب مقنع وبه نبرة ثقة بالنفس.
  • اطرح طريقة تقديمك للحلول بمهارة عالية.

فهنا يرغب موظيف الـ HR أن يختبر مدى مهارتك في حل المشكلات، ويتعرف على أسلوبك في مواجهة الأزمات، ولكن احذر:

  • لا تختلق مواقف غير واقعية.
  • عدم المبالغة في ذكائك وطريقة تقديمك للحلول.

فقد يناقشك الموظف فيما طرحته من حلول، وهنا ستظهر على ملامحك علامات الاستفهام، التي تؤكد بعدم مرورك بالموقف، وبعدها سيذهب كل ما فعلته هباءً.

   6. ما هي أهم نقاط القوة لديك؟

مازال الموظف الذي يجري لك المقابلة غير مقتنع بك أو لم يسألك أي من الأسئلة السابقة فيبادل بين السؤال الثالث وتلك الصيغة، وهنا عليك التذكر أن تتحدث عن:

  • نقاط القوة التي تملكها من إمكانيات تؤهلك لشغل الوظيفة.
  • المهارات التي تساعدك في إنجاز المهام بجودة عالية ووقت أقل.
  • الذكاء في حل المشكلات ومواجهة الأزمات.

وعليك أن تراجع نقاط قوتك وتتفهم نقاط ضعفك جيدًا قبل التقديم لوظيفة حتى تستطيع مواجهة الأسئلة وتتمكن من الإجابة عليها بكل ثقة.

الأكثر دهاءً من أسئلة المقابلة الشخصية وأجوبتها:

   7. حدثني عن نقاط ضعفك؟

بالتأكيد كل منا لديه نقاط ضعف فعليك عزيزي الباحث عن وظيفة أن تعرف جيدًا ما هي نقاط ضعفك، فأنت لست بطلًا خارقًا خالي من العيوب، ولكن أيضًا عليك الحذر من:

  • عدم التحدث عن نقاط ضعف مرتبطة بالوظيفة.
  • لا تتطرق إلى نقاط ضعف تعيقك عن أداء مهامك بجودة عالية.

وعليك أن تخبره بأنك لديك بعض النقاط الضعف التي لا تعيق أدائك عن مهام وظيفتك فمثلا:

  • كان لديك طاقة سلبية تجاه بعض الأمور أو نفسك وقد اتخذت قرارًا بأن تصبح إيجابيًا.
  • أنك كنت تحب “نوعًا من أنواع الطعام” أكثر من اللازم وأدركت أنه غير صحي وغير عادتك.
  • عن بحثك الدائم لأن تكن وحيدًا ولكن اكتشفت أنها من الأساليب الجاذبة للاكتئاب لذا قررت الخروج والاندماج في الحياة.

وهنا أمامك الفرصة لتحويل نقاط ضعفك إلى قوة بذكاء وسلاسة.

   8. ما هي أهدافك المستقبلية أو كما تطرح باللغة العامية (شايف نفسك فين بعد 5 سنين)؟!

لا يحب الكثيرين من المتقدمين للوظيفة هذا السؤال، ولكن الهدف منه معرفة طموحك ومدى ثقتك بنفسك، وإصرارك على التقدم الوظيفي والمهني،
لذا عليك أن تجاوب على هذا السؤال بذكاء، فلا تكن إجابتك هي رغبتك في احتلال مكانة مدير الشركة أو مدير القسم، ولكن يمكنك الإجابة بأنك:

  • تسعى إلى تطوير مهاراتك لدرجة تجعلك مستقر في الشركة وظيفيًا.
  • وترغب في الاستقرار بالشركة بما يسمح لك التدرج الوظيفي ذلك كلما أمكن.
  • مع اكتساب ثقة المحيطين بك، لتصبح أهلًا للخبرة والثقة.

تعرف على أصعب أسئلة المقابلة الشخصية وأجوبتها:

   9. ما الدافع للتقدم لتلك الشركة على وجه الخصوص؟

هنا يرغب في معرفة معلوماتك عن الشركة وسياستها وتاريخها في سوق العمل، لذا عليك أن:

  • تكن جاهزًا للبحث عن الشركة من خلال الإنترنت، وذلك قبل ميعاد الإنترفيو فمعرفتك بتلك المعلومات تظهر مدى اهتمامك وإعجابك بالشركة.

ولكن لا تبالغ في إظهار مشاعرك الإيجابية بالشركة فكن معتدلًا ومحايدًا، ولكن تحدث عن:

  • رؤيتك بوجودك جزء من فريق العمل بالشركة وكيف أنها ستساعدك في تحقيق طموحك باستقرارك الوظيفي.

تعرف على أخطر أسئلة المقابلة الشخصية وأجوبتها:

   10. كم من المتوقع أن يكون راتبك معنا؟

في تلك الإجابة عليك أن:

  • تكن عارفًا بمتوسط الأسعار المطروحة في سوق العمل وفقًا لمهاراتك وتدرجك الوظيفي.
  • من المهم ألا تخبرهم بمبلغ أقل مما تستحق لأنهم سيقبلون بك إن كانت مهاراتك أعلى.
  • ولا تذكر مبلغ أعلى وذلك لعدة أسباب:
  1. منها أن الأعلى سيكن أعلى من ميزانية الشركة فستجازف بإما أن يتفاوضوا معك إن كانت مهاراتك أعلى من المرشحين الآخرين،
  2. أو لن يقبلوك وستبدو لهم بمظهر الطماع الذي يرغب في أكثر من حقه.
  • ويمكنك هنا الهرب من الإجابة بطرح سؤال إجابة على السؤال عن ميزانية الشركة لتلك الوظيفة.
  • والأكثر مهارة هو أن تخبرهم بأنه متوسط الرواتب لتلك الوظيفة في سوق العمل يقدر بمبلغ (…).

   11. ماذا إن أخبرتك انه لم يتم قبولك معنا؟

يتلاعب معك موظف الموارد البشرية بهذا السؤال ليقيس مدى ثباتك الانفعالي تجاه التوقعات، فعليك أن تمنحه ابتسامة امتنان وتشكره على فرصة لقاءه ووقته.

   12. هل لديك أي اسئلة؟

  • يمكنك السؤال عن إمكانية التدرج الوظيفي للترقي بالشركة.
  • أو إن كان هناك بعض التفاصيل غير المذكورة على الإنترنت عن الشركة وترغب في معرفتها يمكنك طرح أسئلة عنها.

   13. ما هو أكبر فشل وقعت فيه وكيف واجهته؟

كل وجه آخر للسؤال الخامس والسابع، حيث أنه عليك أن تتحدث عن موقف كان صعبًا ولكنك تمكنك من مواجهته وحله بمرونة، وكيف تعلمت واكتسبت خبرة منه.

 

أقرأ أيضا اسئلة مقابلة شخصية واجوبتها :  

قد يعجبك ايضا