أنواع صناديق الاستثمار مزايا ومخاطر

أنواع صناديق الاستثمار ومميزاتها ومخاطرها تتولى بشرحها اكاديمية المجتهد حتى تضع بالمستثمر والمهتمين بالمجال على أرض صلبة.

صندوق الاستثمار الذي يُعد مجموعة من رأس المال بدفع عدد من المستثمرين الأفراد، والتي يتم استخدامها بشكل جماعي للاستثمار في الأسهم والسندات

أنواع صناديق الاستثمار:

إن صندوق الاستثمار يمتلك فيها كل مستثمر أسهم فردية ولا تؤثر على مكانها في استثمار الأموال في الصندوق.

يتم تحديد شراء أو بيع الأموال وأوقات بيعها مدير الاستثمار.

هناك نوعان هامان من صناديق الاستثمار وهما:

صناديق استثمار مفتوحة العضوية- صناديق استثمار مغلقة العضوية

صناديق استثمار مفتوحة العضوية:

هي صناديق أكثر شيوعًا  لدى المستثمر

  • تعد أكثر مرونة من حيث عدد الأسهم
  • يمكن أيضًا إصدار واسترداد الأسهم في أي وقت لتلبية طلب المستثمرين.
  • يتم بيع وشراء الأسهم بشكل مباشر من الصندوق كونها صناديق مفتوحة.

صناديق استثمار مغلقة العضوية:

  • تعد أكثر تجمدًا عن المفتوحة وذلك للقيود التي تفرض على الأسهم.
  • لا يمكن بيع وشراء الأسهم إلا من خلال السوق.
  • عدد الأسهم ثابت تصدره الصناديق المقفلة.

وهناك أنواع صناديق الاستثمار الفرعية وهي كالآتي:

صناديق مفتوحة مقابل صناديق مغلقة – صناديق الاستثمار – صناديق استثمار متداولة – صناديق التحوط – صناديق المؤشرات

الاستثمار في مجموعة من الأصول التي لا تستطيع تجميعها بنفسك مهم بشكل فريد فهم كل ميزة لكل نوع فرعي حتى تتمكن من فهمها بنفسك.

صناديق مفتوحة مقابل صناديق مغلقة:

تقدم الصناديق المفتوحة تسعيرًا للأسهم كل يوم بناء على صافي قيمة الأصول الختامية. بينما تقوم الصناديق المغلقة بطرح الأسهم لاكتتاب عام ثم البدء في تداولها في البورصة.

مزايا الصناديق مفتوحة مقابل صناديق مغلقة:

  • يمكن لهذا النوع أن تداولها مثل الأسهم من ويمكن شراءها من حساب السمسرة ومتاح تداولها خلال اليوم من خلال التعامل على أساس أوامر السوق.
  • قابلية هذه الأسهم للهامش مثل الصناديق تمامًا.
  • يمكن أن يتداول بعلاوة وهي التداول بأعلى من صافي قيمة الأصول
  • بالامكان التداول بخصم إذا كان التداول أقل من صافي قيمة الأصول.

ربما يفيدك قراءة: افضل كورسات المحاسبة المالية مجانا علي الانترنت

صناديق الاستثمار (الصناديق المشتركة):

وهي من أقدم أنواع الصناديق تقوم بجمع أموال المستثمرين لشراء الأوراق المالية ثم تسعيرها وبيعها للجمهور بشكل يومي.

مزايا الصناديق المشتركة:

  • بيع الأصول بشكل يومي حيث أن سعر الصندوق المشترك مرة واحدة في اليوم حيث يجوز للمديرين تداول الأصول داخل الصندوق طوال اليوم.
  • هي نوع بسيط لديهم عدد ثابت من الأسهم يمكن شرائها أو بيعها فقط عند اتاحتها في السوق.
  • السماح للمستثمرين بالشراء في محفظة متنوعة من الأصول عالية القيمة دون الحاجة إلى إدارة تلك المحفظة.

عيوب صناديق الاستثمار:

  • لا يمكن جني أموال التداول للأسهم في الصندوق خلال اليوم هذا الأمر ليس جيد للمدخرين نهارًا.
  • المال في الصندوق المشترك يظل معفي من الضرائب طالما أنه لا زال مستثمرًا أما حالة البيع فالقانون يقتضي بتوزيع الارباح على المساهمين وخضوع المدفوعات للضريبة.

صناديق المؤشرات المتداولة:

مثلها مثل الصناديق المشتركة ولكن في هذا النوع تختار فئة أو أصول أو استراتيجة استثمار معينه وتضم نوعين آخران منها:

  • صناديق استثمار متداولة تقوم بمضاعفة سعر أصولها الأساسية.
  • عكس صناديق استثمار متداولة وتتبع عكس أصولها أساسية.

يمكنك استثمار كل شيء في الأسهم والسندات وقطاع التكنولوجيا. وهي أرخص من الصناديق المشتركة قليلًا وعند البيع لا يتعين فيها توزيع الأرباح على المساهمين.

هذا النوع هو المهيمن على أسواق الأسهم خلال العقد الماضي.

صناديق التحوط:

قائمة على جمع أموال ضخمة من المستثمرين الأثرياء تهدف إلى كسب المال بغض النظر عن طريقة سير سوق الأسهم.

تعمل هذه الصناديق على نشر مخاطر الاستثمار لذا تعد صمام أمان للبنوك الاستثمارية والمقرضين الآخرين.

صناديق المؤشرات:

عبارة عن سلة تحوي جميع الأوراق المالية في مؤشر معين. تعتبر ذات قيمة مع مرور الزمن على المدى الطويل وتعتبر خطوة رائعة.

أنواع صناديق الاستثمار بكافة مميزاتها ومخاطرها تم عرضها بشيء من التفصيل وحتى  تتمكن من الاستزادة يمكنك قراءة كتاب صناديق الاستثمار  باللغة الانجليزية

اضغط هنا

كتاب صناديق الاستثمار  باللغة العربية

اضغط هنا

اقرأ أيضًا:تحميل شيتات اكسيل حسابات كامل بالمعادلات

وأخيراً، شكرا لكم لقراءة المقال حتى النهاية، يمكنك قراءة المزيد من المقالات من اقتصاد مالي ومحاسبة من هنا مقدمة لكم من أكاديمية مجتهد