احرصوا_علي_تعليم_أبنائكم_القران وسيعلمهم القرآن كل شئ 

16 مايو 2018
mahmoud 16 مايو 2018 لا يوجود تعليقات 303

القصه دي حقيقيه رواها الدكتور عمر عبد الكافي في محاضره من محاضراته 😃
كانت هناك أم حريصة على تعليم أبنها الصغير للقرآن الكريم فبعثته إلى شيخ يحفظ القرآن الكريم بالقرية المجاورة لهم، وعندما ذهب الصغير إلى الشيخ دار بينهم هذا الحوار:

الصغير : تطلب منك أمي أن تحفظني القرآن الكريم.

الشيخ : لا يوجد مكان خالي بالحلقة.

الصغير : ولكني أريد أن أحفظ القرآن.

الشيخ : هناك حل بأن تأتي كل يوم وترعى الغنم عندي وتنظف المكان وفي حال أنهى إحدى الطلبة حفظ القرآن الكريم أدخلك مكانه.

الصغير : ومتى سينهي إحدى الطلبة حفظه؟

الشيخ : لا أعلم يمكن بعد شهرين أو بعد سنتين لا استطيع التحديد.

الصغير : ولكني أريد أن أحفظ القرآن من الآن.

الشيخ : هناك حل آخر ، أن تأتيني بجنيه ذهب.

الصغير : كل أفراد عائلتي لم يروا الجنية الذهب بحياتهم فكيف لي أن أحضره لك.

وعاد الصغير إلى أمه وهو حزين ، وعندما نام الطفل رأى رؤيا بالرسول(صلى الله عليه وسلم) ودار هذا الحوار:

الرسول : اذهب إلى الشيخ وقل له بأن رسول الله يأمرك بأن تحفظني القرآن الكريم.

الصغير : ولكن يا رسول الله كيف سيصدقني وأنا طفل صغير؟ أعطني إمارة لكي يصدقني.

الرسول : قل له بأمارة زمراً زمرا.

فاستيقظ الطفل من نومه بالليل لكي يذهب للشيخ ، ووصل له قرابة صلاة الفجر وكان الشيخ يصلي قيام الليل فطرق الصغير الباب.

الشيخ : هل أحضرت الجنية الذهب؟

الصغير : لا ، ولكن رسول الله يأمرك بأن تحفظني القرآن الكريم.

الشيخ : ماذا تقول؟

الصغير : وهو يقول لك بأمارة زمراً زمرا.

استغرب الشيخ من الصغير وأدخله منزله مسرعاً وقال له : اخبرني برؤياك!

الصغير : لن أخبرك برؤياي حتى تقول لي ما هو السر في زمراً زمرا؟

الشيخ : قبل أسبوع رأيت رسول الله في منامي وسألته سؤال : كيف يدخل حفظة القرآن الكريم والعاملون عليه الجنة يوم القيامة؟ فرد علي الرسول الكريم : يدخلون الجنة زمراً زمرا.

(أسأل الله العظيم لي ولكم أن نكون ممن يدخلون الجنة زمراً زمرا)
احرصوا_علي_تعليم_أبنائكم_القران وسيعلمهم القرآن كل شئ