اختبار تحليل الشخصية

يمكن أن يوفر لنا اختبار تحليل الشخصية طريقة لتصنيف الخصائص أو السمات المختلفة التي قد لا نكون على دراية بها، فيمكن استخدام هذه الاختبارات للتأمل الذاتي والفهم، وللتوظيف، ولتعلم كيفية التفاعل بشكل أفضل مع الآخرين في فريق أو مجموعة عمل.

اختبار تحليل الشخصية

ولذلك فإن اختبارات تحليل الشخصية والقدرات (القياسات النفسية) مفيدة في إدارة الأشخاص وفهم نفسك، يجب عليك أيضًا التفكير في استخدام اختبارات تحليل الشخصية والقدرات إذا كنت تقوم بتوظيف الأشخاص أو تطويرهم.

اختبار تحليل الشخصية لأغراض التوظيف

وعلى الرغم من اختلاف أنواع الأسئلة وتصنيفات الشخصية من اختبار إلى آخر، مما تسهل على أصحاب العمل اختيار الموظفين إلا أن هناك شعور عام بأن العديد من أصحاب العمل لا يستفيدون بشكل كامل من اختبارات تحليل الشخصية (PAT) عند التوظيف.

وهناك بعض العوامل التي ساهمت في ذلك، ومنها تكاليف الاختبارات حيث أن معظم أصحاب العمل يشعرون بأن تكلفة إجراء هذه الاختبارات تتجاوز ميزانيتهم، وبعضها لا يمكن تحمله للكثيرين وبالتالي يحد من استخدامها، كما أن معظم أرباب العمل لا يوجد لديهم معرفة وغير مدركين لفوائد PAT، وطبيعة الحال هذا يؤدي إلى المقابلات التقليدية والتي جرى استخدامها.

وهناك بعض الاختبارات والتي يجب إجراء معظمها عبر الإنترنت، وقد لا يتمكن معظم الموظفين المحتملين من الوصول إلى الإنترنت أو أن بعض أصحاب العمل ليس لديهم إنترنت مثبت في مكاتبهم، ويحد هذا من عدد الموظفين الذين يمكنهم الوصول إلى اختبار تحليل الشخصية.

كما أن هناك بعض المنظمات لم تقم بتطوير أو تكييف أفضل الممارسات في التوظيف، حيث أن الإجراءات المستخدمة غامضة وهذا يحد من استخدام اختبار تحليل الشخصية مع العديد من أصحاب العمل.

تحديد خصائص الوظيفة من خلال الاختبار

وإذا كانت الوظيفة تتطلب خصائص معينة وأنواع شخصية معينة، يمكن عندئذ استخدام اختبار الشخصية لأغراض التوظيف، على سبيل المثال، إذا كنت ستنضم إلى شركة حيث ستوضع في واحد من عدة فرق مترابطة، فإن الشركة قد تستخدم اختبار الشخصية لتحديد أي مجموعة من الأشخاص قد تعمل معهم على أفضل وجه،

وبالإضافة إلى ذلك، إذا تم تكوين اختبار الشخصية بشكل صحيح لتحديد الأشخاص الذين سيكونون راضين للغاية عن الجوانب المهمة في الوظيفة، فإن توظيف مثل هؤلاء الأشخاص سوف يقلل من معدل الدوران بشكل كبير.

يمكنك قراءة: بحث عن الانفعالات في علم النفس doc

فإذا كان جزء كبير من المهمة يتطلب الأداء اليومي لسلسلة من المهام الروتينية للغاية، فإنه يتعين على المشرف أن يستأجر أشخاصا لا يستطيعون القيام بالمهام فحسب، بل وسوف يكونون راضين للغاية عن أداء المهام على مدة فترة طويلة من الزمن، ومن الممكن أن يقدم اختبار تحليل الشخصية هذا النوع من المعلومات، وبعبارة أخرى، فإن المنظمات المهتمة بتعيين موظفين ذوي كفاءة عالية وتقليل معدل الدوران من الممكن أن تحقق نجاحا أكبر في كل من المنطقتين من خلال توظيف اختبار شخصية متطور في عملية التوظيف.

وقد لوحظ أن اختبارات الشخصية أو التقييمات هي مؤشر قوي على الأداء الوظيفي، وفي بعض الحالات، تلعب أدوارًا مهمة في مقابلات العمل، ويمكن أن تظهر احتمالية محدودة للتأثيرات الضارة مقارنة باختبارات القدرة المعرفية نتيجة لذلك.

ومن الجدير بالذكر أن استخدام اختبارات الشخصية من قبل المنظمات لاختيار الموظفين أصبح شائعًا بشكل متزايد بين المنظمات المختلفة، في الواقع، تم التأكد من أن نسبة كبيرة من المنظمات، إما تستخدم أو تفكر في استخدام اختبارات الشخصية للاختيار التنفيذي وكذلك التطوير، وتظل اختبارات الشخصية المناسبة التي تم التحقق من صحتها أدوات اختيار جذابة لأنها تساعد في توفير طريقة قائمة على البيانات وغير ذاتية تُستخدم في تحديد العمال ذوي الإمكانات العالية القادرين على التكيف مع بيئة عمل معينة.

من المصادر: 16personalities