استراتيجيات فعالة البحث عن وظيفة بشهادة معتمدة من موقع إدراك مجانًا

15 أكتوبر 2020

إن استراتيجيات البحث عن وظيفة ما هي إلا فن إن استطعت أن تتقنه، سوف تجد أن عملية إقتناصك لفرصة العمل الحقيقية والإلتحاق بها ليست بالأمر العسير، هو فقط  يتطلب بعض الوقت، وسواءً كنت حديث التخرج وتسعى للحصول على وظيفتك الأولى في مجالك، أو كنت تملك بعض  الخبرة  أو الكثير منها وتسعى للحصول على وظيفة أفضل، فمن أجل أن تحدد اتجاهك، عليك أن تعرف أن الطرق المتاحة أمامك لتصل إلى هدفك كثيرة، وعندما يكون هدفك هو إيجاد وظيفة فالطرق إلى ذلك متنوعة وفقًا لتنوع المجالات، وبالتالي تتحدد عمليات القبول أو الرفض وفقًا للمهارات الشخصية وتطابقها مع الوظيفة المتقدم إليها وسوف نذكر خطوات استراتيجيات البحث عن وظيفة فيما يلي .

أولًا ) البحث عن وظيفة من خلال شبكة الإنترنت :-

وهي تتضمن أن تقوم بالبحث عن الوظائف المتاحة عبر مواقع التوظيف الموثوقة على شبكة الإنترنت، ومن خلال وسائل التواصل الإجتماعي  الإحترافية مثل لينكد إن ، ويمكنك أيضًاً أن  تتعرف على موقع الجهة التي تريد أن تتقدم إليها وعمل الدعاية الخاصة بك وأن تتطلع على فرص العمل المتواجدة بها في ذلك الوقت والتي تتناسب معك، وتتناسب هذه الطريقة مع كل الفئات خاصة حديثي التخرج الذين لم تسنح لهم الفرصة لتكوين شبكة علاقات وهي الطريقة الأكثر استخدامًا في عصرنا الحالي .

ثانيًا )  البحث من خلال المعارف والعلاقات الإجتماعية :-

فالعلاقات الإجتماعية المختلفة سواء في محيط الجامعة أو الأقارب أو كل ما يتعلق بوسط العمل يساعد كثيرًا في عملية التوظيف، حيث يمكن أن يتسبب ترشيح وتزكية مدير مشروع قد عملت أنت معه سابقًا  أن يكون سببًا في إلتحاقك بعمل آخر له علاقة بهذا المدير، وهكذا.

ثالثًا) البحث من خلال شركات التوظيف الوسيطة :-

شركات التوظيف هي شركات تقوم بدور الوسيط بين المؤسسات الباحثة عن عمالة  والأفراد الذين يعملون في مجال الموارد البشرية وبين  الأفراد الباحثين عن العمل، وتساعد تلك الشركات الباحثين عن العمل في إيجاد فرص حقيقية، ويمكن التواصل معها من خلال المواقع الرسمية لها.

بعض النصائح العملية للبحث عن وظيفة :-

أولًا ) تحسين مهاراتك بما يتناسب مع متطلبات سوق العمل /

عليك أن تفهم طبيعة مجال العمل الذي تسعى للإلتحاق به جيدًا، والمهارات الوظيفية المطلوبة لهذا التخصص ، ثم تسعى لثقل قدراتك ومهاراتك من خلال الدورات التدريبية التي تفيدك بمجال تخصصك، وأن تعمل دائمًا على تنمية المهارات اللغوية لديك.

ثانيًا ) لا ترسل سيرة ذاتية واحدة لجميع الوظائف /

فلابد من  القيام بتعديلات حتى وإن كانت طفيفة للسيرة الذاتية عند كل طلب وظيفة تقدم له؛ حيث تقوم بتلك التعديلات لتحسين سيرتك الذاتية لتتناسب مع متطلبات هذه الوظيفة.

ثالثًا ) الاستعداد للمقابلة الشخصية /

فالاستعداد للمقابلة الشخصية يتتضمن الاستعداد من خلال تنمية المهارات والقدرات الشخصية ، والاستعداد من ناحية الجانب الإحترافي لشغل الوظيفة، وتزداد معايير هذا الجانب كلما زادت مكانة المؤسسة التي تريج الإلتحاق بها .

  • وحتي تستطيع فهم جميع جوانب استراتيجيات البحث عن وظيفة عليك بتصفح الدورة المقدمة من منصة إدراك التعليمية والتي تستطيع الحصول عليها من هنا  مجانًا بشهادتها المعتمدة.