الثقة بالنفس .. مما تتكون و العلاقة بينها و بين الإمكانيات و المهارات المختلفة ؟ – مجتهد

2 يوليو 2018
,,, ADMIN 2 يوليو 2018 لا يوجود تعليقات 434

تكمله للمقال السابق الذي عرفنا من خلاله المفاهيم الخطأ للثقة فى النفس : https://goo.gl/UnhV9X
قبل البداية في التحدث عن مكونات الثقة بالنفس يجب ان نوضح ان الكثير من الناس الذين يحاولون امتلاك جرعات كبيرة من الثقة بالنفس يمتلكون تفكير خاطئ و هو أنه الثقة هو الحل الوحيد للنجاح .
الثقة ليس هدفا بحد ذاته بل الهدف الحقيقي هو تنمية المهارات و تطوير الذات فكريا وثقافيا وعلميا ليؤدي الي النمو الطبيعي للثقة بالنفس .
لذلك كما ذكرنا سابقا هنا الثقة نتيجة وليست سبب !
أذن كيف تستطيع إمتلاك الثقة ؟
كما وضح د توماس تشامورو بالمختصر المفيد في 3 خطوات مكونات الثقة بالنفس :
1- الإعداد الجيد وامتلاك القدرة .
2- الأداء الأمثل و استثمار القدرة و الإعداد المناسب فى الفعل.
3- السمعة وهي امتلاك القدرة والجدارة من منظور الأخرين.

مع اكتساب مهارات جديدة فى مجالك و إعداد نفسك الإعداد الأمثل سيرتفع مستوي أدائك و يساعدك فى اكتساب سمعة طيبة و بهذا ترتفع ثقتك بالنفس بشكل طبيعي.
و أحذر من الثقة المفرطة فى النفس دون جدراة واستحقاق فهي تكون مؤقته وذائلة !
وكُن موقنا ان التوتر او الخوف او الإحساس بقلة الثقة بالنفس هي كلها صفات إيجابية وليست سلبية كما يعتقد الجميع لأنها تصبح بالنسبة لك كمنبة تنبهك لعيوبك و ما تحتاجه لكي تستطيع تطوير نفسك و اكتساب المهارات المطلوبة لكي تصل لمستوي أفضل .
لذلك أنظر لها بهذا الشكل !
و هنا ننتهي من المقال الثاني عن موضوعنا الشيق و فى المقال القادم سنتحدث عن كيفيه إظهار قدراتك و تحفيز نفسك بالشكل المطلوب حتي تصل لما تريد .