تعرف على طرق علاج الصداع بدون أدوية بالأعشاب

طرق علاج الصداع

علاج الصداع headache treatment, وصداع الرأس النصفي من أكثر الأعراض المزعجة التي تصيب الإنسان، والتي ينتج عنها العديد من الآلام والشعور بعدم الراحة، وللصداع أنواع كثيرة، منها النصفي أو الكلي، والصداع يمكن أن يؤثر على الجميع على اختلاف العمر والجنس، وفي هذا المقال سوف نتناول بالتفصيل طرق علاج و تخفيف الصداع، والتعرف على أسباب وأساليب مختلفة لعلاج  كل ما يرتبط به.

ما المقصود بالصداع النصفي والكلي:-

هو عبارة عن ألم في رأسك، سواء في كلا الجانبين أو جانب واحد، يتم إعتبار الصداع أنه مؤشر إما عن الإجهاد أو التوتر أو الضغوط بشكل عام، أو الحالات الطبية مثل ارتفاع ضغط الدم أو الاكتئاب والذي ينتج عن تناول الأدوية المتعلقة بهم، وفيما يلي سوف نتناول أهم الأساليب لعلاج أعراضه.

أعراض الصداع النصفي والكلي:-

1.صداع التوتري / هو الذي يؤثر على جانبي رأسك وهو يتشابه مع النصفي، يعطيه البعض صفة كأنه شريط ملفوف حول الدماغ، تترواح شدته ما بين الخفيف إلى المعتدل.
2.صداع الشقيقة / هو نوع من أعراض الصداع الذي يكون فيه الألم شديد في مقدمة أو على جانب واحد فقط من الدماغ، ويمكن أن يصاحبه غثيان بجانب حساسية من الصوت أو الضوء.
3.العنقودي / قد تصل مدة أعراض النصفي العنقودي إى شهر أو شهرين، وفيه يكون الألم شديد حول العين.

أنواع الصداع:-

1.الصداع الأولي / والذي يندرج أسفله الصداع النصفي و الصداع العنقودي، أهم أعراضه هو الشعور بألم بالرأس والغثيان وعدم وضوح الرؤية.

2.الصداع الثانوي / وهناك مجموعة من العوامل هي التي تتسبب في حالات آلام هذا النوع، أهمها تناول الكحول ولا يتضمن النصفي ، جلطات الدم، الإفراط في تناول أدوية مسكنة للآلام، ومن أشهر أنواعه هو الصداع المرتد أو صداع الرعد.

كيفية تشخيص نوبات الصداع:-

بحسب دراسة حول الصداع سواء للكبار أو الأطفال، يتم تشخيص أو العلاج  لدى الأشخاص عن طريق عدة اختبارات إضافية إذا أراد الطبيب التأكد من عدم وجود مضاعفات أخرى تتسبب فيه وهي:-
1.تحاليل الدم في التشخيص و علاج أعراضه.
2.يساعد إجراء اختبار الأشعة السينية بشكل فعال في التشخيص و علاج خاصة في حالة الصداع النصفي.
3.مسح الدماغ أو التصوير بالرنين المغناطيسي الذي يساعد في التشخيص و العلاج.

أساليب العلاج الصداع النصفي بشكل طبيعي:-

1.وطرق علاج الصداع كلها تتركز على تناول كميات كافية من الماء في اليوم وكذلك النوم الكافي يعتبران دواء طبيعي للصداع، وينصح بتجنب الأطعمة المحفزة للصداع لضمان علاجه طبيعيًا.
2.التدليك والاسترخاء / من الأسباب الرئيسية التي تتسبب في كثير من حالات الصداع هو الشعور بالتوتر والإجهاد، لذلك يساعد الاسترخاء أو القيام بالتمرينات الرياضية مثل اليوجا أو التمدد على تنشيط الدورة الدموية و علاج أعراضه وتقليل ذلك الإجهاد، ولكن ينبغي أن يكون العلاج تحت إشراف الطبيب إذا كنت تعاني من تقلصات في الرقبة.
3.التعرض المستمر إلى الشمس بغير أشعتها الضارة أحد أساليب علاج الصداع النصفي، تساعد على الوقاية من الأمراض المختلفة الأكثر شيوعا وأهمها الصداع، وتجنب مشكلات عديدة تتعلق به مثل الدوخة التي يعاني منها الناس.
4.الحصول على نسبة قليلة من مادة الكافيين بدون إفراط للتخلص من و علاج الصداع و علاج معظم أعراضه التي تضر الصحة.
5.توجد طريقة فعالة في علاج الصداع وهي اجلس في غرفة هادئة مغلقة لكل من يعانون أو المصابين بالنوع المزمن سواء نوعان الصداع النصفى أو الكلي أو حالة الصداع التوتري.
6.يستخدم البعض البصل أو الثوم كنوع من الطعام الطبيعي الذي يقلل من الأجهاد والتوتر خاصة لنوع الصداع الشقيقة و علاج أعراضه.
7.استخدام الدواء الخاص لعلاج أي مرض بمجموعة من المحاذير ولابد أن يكون تحت إشراف الطبيب لتجنب حدوث مضاعفات.
8.أما تناول عصير الليمون الذي يهدئ الأعصاب ويساهم في علاج  الصداع في مرحلة ما.

أسباب الإصابة بالصداع:-

1.إتباع نظام غذائي سئ بهدف زيادة معدل الاحتراق والتخسيس، ويتم إهمال وجبة الفطار في الصباح أو إهمال العناصر الغذائية المفيدة وتناولها بالشكل الصحيح.
2.تكشف الدراسات أنه يحدث أيضًا بسبب نقص كمية السوائل في الجسم أثناء اليوم هي شئ أساسي مسبب للصداع.
3.عدم اتخاذ ساعات نوم كافية في الليل في أغلب حالات المرضى، لذا من بروتوكول علاج أنواع الصداع هو النوم الكافي مساءًا.
4.يصيب الصداع الرأس وفقًا لعوامل متعددة، ليس على الجانب الجسدي والإرهاق فقط ، فهو يعتبر ناتج عن الالم النفسي في بعض الحالات، لذا ينصح بمتابعة و علاج آلامه وأعراضه بمجرد ظهورها.