دراسة علم النفس في مصر

دراسة علم النفس في مصر – يشمل البحث في علم النفس كل ما يتعلق بعلم النفس البشري، فهو يحلل بشكل علمي شخصية الإنسان من خلال فهم السلوكيات وطرق التفكير المختلفة، بالإضافة إلى دراسة كافة تفاصيل المشاكل النفسية وفهم أسبابها وكيفية تشخيصها وعلاجها إلى جانب ذلك، هم بعد التخرج من علم النفس يصبح الطالب مؤهلاً للانخراط في الكثير من البحث والتعلم، ومن خلال هذه الدراسات يمكنه تقديم المشورة والآراء والتعرف على تطوير الذات والقضايا النفسية الأخرى ذات الأهمية الاجتماعية  في المقال التالي ستتعرفون على كافة التفاصيل عن دراسة علم النفس في مصر

مجالات دراسة علم النفس

يوجد العديد من مجالات العمل في علم النفس ، بحسب تخصص الطالب  لأنه يستطيع العمل في المستشفيات ومراكز الصحة النفسية بعد التخرج  أو في العيادة الخاصة للطبيب النفسي ، ويمكنه العمل في المدارس والجامعات يمكن استخدام الجامعات كعلماء نفس أو مستشارين اجتماعيين أو حتى مدرسين لدورات العلوم الطبيعية، كما يمكنهم العمل في دور الأيتام أو دور كبار السن وذوي الاحتياجات الخاصة يمكنك أيضًا العمل في الشركات والمؤسسات داخل قسم الموارد البشرية.

مميزات تخصص علم النفس

  • يمكن أن يساعد البحث في علم النفس الطلاب على إيجاد طرق بسيطة وسهلة لحل مشاكلهم الخاصة أو مشاكل الآخرين من حولهم بينما يمكن لطلاب علم النفس فهم الأشياء بشكل منطقي وعقلاني أفضل من الآخرين  لأنه سيفهم الجميع تمامًا أو سلوك الحيوان وإمكانية التفسير المنطقي والتحليل.
  • يكتسب خريج علم النفس العديد من المهارات التي ستساعده في حياته الشخصية في المستقبل لأنه سيكتسب مهارات استماع جيدة ويدرس مهارات الصبر، وسيكون أيضًا قادرًا على تطبيق المعرفة التي تعلمها في الجامعة لا يمكن لحياته الشخصية أن تساعده فقط على تطوير نفسه وتنمية قدراته  بل يمكنها أيضًا أن تساعد حسن الأداء في المواقف الصعبة ، والتعامل مع الأزمات بشكل معقول  وتجنب الغوغاء والمبالغات.

يمكنك قراءة: موضوع علم نفس تحليل الشخصيات

سلبيات دراسة علم النفس


يعتقد البعض أن البحث النفسي من أكثر المواضيع تعقيدًا وصعوبة، لكن من المستحيل حل نواقص التخصص  لأن درجة الصعوبة تختلف باختلاف مهارات الطلاب وذكائهم بناءً على إنجازاته الأكاديمية ونقاط قوته  في هذه الحالة يوصى بقراءة بعض كتب علم النفس لتعريف الطالب بالتخصص وتجنب التعرض للصعوبات التي قد يواجها أثناء الدراسة السلبيات أو الصعوبات التي يوجهها طلاب علم النفس تشمل: –

  • ترتبط بعض موضوعات علم النفس ارتباطًا وثيقًا بموضوعات العلوم، وهذه الموضوعات عبارة عن معرفة مهنية أساسية ولا يمكن تجاهلها ويصعب أحيانًا على الطلاب تعلمها.
  • يشمل علم النفس العديد من الفروع المهمة التي يجب دراستها مما يضغط على الطلاب أثناء الدراسة يتطلب البحث النفسي التحضير المستمر للعديد من الدراسات مما يرهق الطالب خاصة إذا لم يكن مجتهداً. يجد بعض الطلاب صعوبة في فهم وتعلم مصطلحات ومفاهيم علم النفس لأنهم يختلفون لأن جميع مصطلحاتهم يجب أن تُستخدم لتدريس العديد من مدارس علم النفس.
  • يتطلب البحث النفسي القيام برحلات ميدانية لتطبيق البحوث التي أجريت في الجامعة من أجل الحصول على شهادة في التخصص المختار.

فروع تخصص علم النفس

يعتبر علم النفس من أكثر التخصصات الجامعية احترافية، بما في ذلك العديد من الفروع ، فهو يسمح للطلاب بالاختيار من بينها وفقًا للظروف التي يرون أنها تناسب صلاتهم وطموحاتهم ، لذلك يجد بسهولة وظيفة كصاحب عمل بعد التخرج فيما يلي فروع علم النفس.

علم النفس العام: يعتبر من ركائز فرع علم النفس نظريًا أو تطبيقيًا ، لاحتوائه على التعريفات الأساسية للطرق وفروع علم النفس الأخرى.

الفلسفة وعلم النفس: يدرس الطلاب العلاقة بين الفلسفة وعلم النفس وتأثيرها على السلوك والأسلوب الشخصي والاجتماعي

علم النفس الاجتماعي: في هذا الفرع يدرس الطلاب العلاقة بين الأفراد والمجتمع، وتأثيرهم على المجتمع ، وتأثيرهم على المجتمع ، وكذلك سلوك المجموعة بأكملها ودرجة التأثير الفردي على المجتمع.

علم النفس الرياضي: الأثر النفسي للطلاب على الأفراد أثناء بحثهم عن الأداء الرياضي ومدى تأثره وكذلك تفسير السلوك الرياضي والعوامل المؤثرة فيه.

من المصادر: for9a

You might also like