سلسلة تعلم البرمجة | ما هي البرمجة وكيفية تعلمها

تعلم البرمجة هي مواكبة للتطور السريع الذي يحدث في العالم من حولنا، فتعتبر تعلم البرمجة هي المحرك الرئيسي لجميع نشاطات الحياة، لإن تعتبر هي المتحكمة في تشغيل الأجهزة الالكترونية التي نستخدمها باستمرار مثل الكمبيوتر المحمول (اللابتوب) والموبايلات، ومن خلالهم نستطيع أن ننجز اعمالنا. فجميع التطبيقات قائمة على لغات البرمجة والأكواد.

لذلك يجب الاهتمام بتعلم البرمجة مثلما نهتم بتعلم اللغات الأخرى، فهي لغة العصر ولغة المستقبل، وقد يحتاج تعلم البرمجة إلى بعض الوقت للوصول إلى مرحلة الاحترافية، ولكن بمجرد البدء فيه سوف تشعر بالمتعة، وسوف يكون لديك شغف للاستمرار في هذا المجال.

ما هي البرمجة

البرمجة هي لغة العصر ولغة الكمبيوتر، وهي جميع التعليمات التي يتلقاها الكمبيوتر وجميع الأجهزة الإلكترونية لتفعيل نظام التشغيل الخاص بها، وهي التي توجه الأجهزة الإلكترونية إلى طريقة التعامل مع البيانات، وطريقة تنفيذ التعليمات المطلوب تنفيذها.

لذا البرمجة هي مهمة جدا في عصرنا الحالي حيث يعتمد الفرد على الأجهزة الإلكترونية في إنجاز أعماله وخصوصا الأعمال التي يصعب عليه إنجازها في الوقت المحدد لها، وبالبرمجة تستطيع أن تسجل كمية كبيرة جدا من المعلومات والبيانات في وقت قياسي. والبرمجة تحتوي على مجموعة لغات مهمة جدا، كما أن لهذه اللغات خصائص ومميزات يجب معرفتها إذا كنت مهتماً بـ تعلم البرمجة.

فوائد تعلم البرمجة

ان تعلم البرمجة لها عدة فوائد، فهي تمثل المستقبل لكل فرد، كما تعلمنا البرمجة كيفية فهم الإلكترونيات والبرامج الخاصة بها، وكيفية حل مشكلات اليومية التي نوجهها في الأجهزة الالكترونية الذكية مثل الكمبيوتر والهاتف. فيمكن تلخيص فوائد تعلم البرمجة في عدة نقاط:

  • البرمجة هي المحرك الرئيسي لحياتنا اليومية: ان تعلم البرمجة يجعلك تكون متحكم في أجهزة الكمبيوتر والموبايل، فهذه الأجهزة هي أصبحت محور حياتنا اليومية ومتحكمة في العمل والدراسة وغيرها من النشاطات اليومية، فعندما تتعلم البرمجة تجعلك مميز عن الاخرين.
  • البرمجة هي المستقبل: ان تعلم البرمجة يجعل الفرد يستطيع ان يكون مطلع على التطورات باستمرار، لأن العالم بأكمله يتجه إلى استخدام الإنسان الألى في المستقبل، والذي تتحكم فيه لغات البرمجة، لذا فتعلم لغات البرمجة تجعل الفرد في الطليعة وملم بالعلوم والطفرات الإلكترونية التي تحدث من حوله.
  • تعلم البرمجة مهمة لكل الشرائح: إن تعلم البرمجة تفيد الجميع بشكل عام، المهتم بالناحية التقنية، أو الفرد الذي يتعامل مع الأجهزة الذكية فقط، فإذا كنت غير مهتم بالتقنيات الحديثة سوف تساعدك لغة البرمجة على حل المشاكل التي يمكن ان تواجهك في التطبيقات التي تستخدمها باستمرار دون اللجوء إلى متخصص في لغات البرمجة.
  • تعلم البرمجة يطور من شخصيتك: إن تعلم البرمجة يطور من شخصية الفرد، فهي تجعل الفرد مفكر، ومحلل للأحداث المحيطة به، ويستطيع إيجاد حلول المشاكل، كما تعلم الافراد الصبر، لإن عندما تستخدم لغة البرمجة وتعمل بها يجب عليك الصبر حتى انهاء إدخال جميع البيانات والعمل على حل المشاكل التي تواجهك.

  مسارات البرمجة

تنقسم البرمجة إلى عدة مسارات وهي ما يلي:

  • تطوير الويب
  • برمجة تطبيقات الأندرويد.
  • برمجة تطبيقات الأيفون.
  • برمجة تطبيقات الويندوز.
  • برمجة الألعاب: تقوم البرمجة بعمل بناء لعبة وتعطيه أشياء ممتعة وصعبة في نفس الوقت.

تطوير الويب

إن مصطلح تطوير الويب هو أحد فروع البرمجة، ويشمل تطوير المواقع الإلكترونية في عالم الإنترنت، وهي تشمل تطوير الصفحة البسيطة العادية إلى صفحة للأعمال الالكترونية والتجارية الكبيرة، وأي موقع إلكتروني يحتاج باستمرار إلى تطويب الويب الخاص به ليتناسب مع التطوير الذي يطرأ على عالم الإنترنت، كما يمكن ان نطلق على تطوير الويب مصطلح تصميم وبرمجة المواقع الإلكترونية.

وينقسم تطوير الويب إلى قسمين رئيسين هما تطوير واجهات المستخدم او تطوير الواجهات الأمامية، والقسم الاخر هو قسم تطوير الواجهات الخلفية، وسوف نتحدث عن كل قسم بالتفصيل فيما يلي:

تطوير واجهات المستخدم Front end development

وهي تعنى إنشاء الصفحة الرئيسية للموقع واضافة روابط القوائم الجانبية والرئيسية في الموقع، وتتكون صفحة الويب الرئيسية من عدة مكونات، كل منهم يكتب بلغة محددة، فيتم إنشاء الصفحة الرئيسية بلغة ال HTML وهذه اللغة يكتب بها جميع محتويات الواجهة الرئيسية للموقع مثل المحتوي الرئيسي والعناوين الجانبية والترويسات وغيرها، ثم بعد ذلك يأتي دور لغة CSS وهي اللغة التي تضيف التنسيق على شكل عناصر ال HTML مثل حجم الخط والألوان، نوع الخط، والمساحات، والخلفيات أيضا).

ثم بعد ذلك يأتي دور لغة ال JAVASCRIPT وهي التي تستعمل في إضفاء حركة على واجهة المستخدم، مثل إضافة صور، أو شريط متحرك أو غيرها من الأشياء التي تطلب حركة. وهناك تقنيات أخرى تستخدم لتسهيل إنشاء واجهات المستخدم مثل:BOOTstrap وهي التي تعمل على تسهيل تنسيق عناصر الصفحة.

  • SASS وهي الطريقة التي يتم بها إنشاء ال CSS ليستطيع المطور استخدامها بسهولة.
  • GLUP وهي واحدة من أدوات البناء التي تحول الملفات إلى الصورة النهائية التي تظهر للمستخدم.
  • JQuery وهي المكتبة التي تسهل التعامل مع مكونات الصفحة باستخدام لغة ال JAVASCRIPT.

تطوير الواجهات الخلفية Back End Development:

وهذه الواجهات الخلفية هي التي تقوم عليها كافة قواعد البيانات والملفات التي تتجمع مع بعضها البعض لتظهر الواجهة الرئيسية للموقع الإلكتروني، وتعد من أهم اللغات التي يتم بها تطبيق قواعد البيانات في الواجهات الخلفية هي لغة PHP وهي التي تعد من أسهل اللغات التي يتم بها انشاء الواجهات الخلفية، وهي متواجدة في العديد من منصات إدارة المحتوى، مثل الورد بريس WordPress، ودروبال Drupal، وغيرها من المنصات الأخرى.

وهذا يدل على ان لغة PHP من أسهل اللغات تعاملا وأكثرها انتشارا في المواقع الالكترونية الكبيرة، ويمكن الاعتماد عليها بشكل أساسي دون الحاجة للجوء إلى أي لغات أخرى. كما يوجد العديد من اللغات الأخرى التي يمكن التعامل بها مع الواجهات الخلفية مثل لغة روبي Ruby، ولغة الجافا JAVASCRIPT، بايثون Paython

مطور الويب المتكامل Fall Stack Development:

هي من الوظائف الأكثر طلبا في الفترة الأخيرة ولا تحتاج إلى دراسة أكاديمية، وسوف تزيد فرصة العمل في مهنة تطوير الويب في الأعوام القادمة بنسبة 25%، وتتميز وظيفة مطور الويب بأنها وظيفة حرة بلا قيود فلا يوجد مواعيد بدء العمل، وإنهاء العمل أو أيام إجازة، فهي فقط تحتاج إلى جهاز كمبيوتر واتصال بالإنترنت، وسهل ان يبدأ مطور الويب المشروع الخاص به بنفسه أو أن يعمل لدى احدى الشركات التي تطلب مطور الويب باستمرار.

ومطور الويب المتكامل يعني شخص مؤهل لعمل كلا من تصميم وتطوير الواجهات الأمامية وأيضا الواجهات الخلفية، فيجب على مطور الويب ان يتعلم بعض اللغات لكي يسهل عليه العمل كمطور للويب باحترافية وتتلخص في الاتي:

  • Html + Html5
  • CSS + CSS3
  • Java script + jquery
  • bootstrap
  • SSAS
  • PHP .. الخ.

ومن الممكن ان يطور الشخص من نفسه بتعلم اللغات الأخرى مثل لغة Ruby، ASP.NET، node.js، python.

وهناك العديد من المصادر التي يمكن أن يتعلم منها مطور الويب البرمجة، وذلك عن طريق بعض الكورسات المتواجدة على الإنترنت ويوجد بها مصادر باللغة الإنجليزية، كما يوجد بعض الأكاديميات التي تدرس لغات تطوير الويب، بالخطوات وتعطي شهادات معتمدة في هذه النوعية من الكورسات، ومن أهم النقاط الممارسة عمليا.

تطوير تطبيقات الموبايل:

في الفترة الأخيرة انتشرت تطبيقات الهاتف بصورة كبيرة، فكل شركة لها التطبيق الخاص بها، او برامج تعلم اللغات، والألعاب وغيرها من التطبيقات. ولكي تواكب هذه التطبيقات متطلبات المستخدم، فيجب أن يتم تطويرها من حين إلى أخر، ولكي يضع عليها كافة قواعد البيانات الخاصة به.

أنواع التطبيقات:

  • تطبيقات أصلية: وهي التي تم انشاءها لنظام تشغيل محدد مثل نظام الاندرويد يعمل بلغة البرمجة Java، ونظام ال IOS المخصص لهواتف شركة أبل يعمل بلغة برمجة تسمى SWIFT او لغة Objective C، وهذه التطبيقات يتم تجميلها من المتجر المخصص لنظام الهاتف.
    • مميزاتها:
      • لديها سرعة فائقة خلال الاستخدام.
      • أكثر فاعلية وسلاسة في التعامل مع الهاتف.
      • تستطيع التفاعل مع البلوتوث وكاميرا الهاتف والذاكرة الداخلية للهاتف.
    • عيوبها:
      • التطبيق موجه إلى نظام واحد محدد، مثل الأندرويد فقط أو الأيفون فقط.
      • صعوبة الصيانة والحاجة إلى متخصص يعمل عليه في المتجر.
      • تستخدم لغات أصعب من تطبيقات الويب، حيث انها تستخدم ال JAVA وال SWIFT.
  • تطبيقات الويب: وهي التي تم إنشاءها بواسطة اساسيات إنشاء المواقع الإلكترونية، ويتم تشغيلها من ضمن متصفح إلكتروني، ولكن الذي يميزها عن المواقع الإلكترونية انها تم انشاءها بشكل يتناسب مع الموبايلات.
    • مميزاتها:
      • سهلة الانشاء حيث انها نفس طريقة بناء موقع إلكتروني
      • سهلة الصيانة دون الحاجة إلى إعادة تثبيت التطبيق.
      • اقل تكلفة من باقي الأنواع.
      • تصلح لجميع أنواع أنظمة الهواتف مثل الأندرويد والأيفون معا.
    • عيوبها:
      • التطبيق يعمل على المتصفح الإلكتروني فقط، وليس لديه أيقونة.
      • لا يمكن تبادلها مع المستخدمين الأخرين.
      • لا يمكنها التعامل مع كاميرا الهاتف.
      • ابطأ من التطبيقات الأصلية، ولا تمتلك المرونة.
  • التطبيقات الهجينة: وهي عبارة عن خليط بين التطبيقات الاصلية وتطبيقات الويب، وتستخدم لغة JAVASCRIPT وHTML وCSS.
    • مميزاتها:
      • إنها أكثر توفيرا من التطبيقات الاصلية.
      • تعمل على المتجر دون الحاجة إلى متصفح إلكتروني.
      • سريعة التطوير.
      • يمكنها التفاعل مع ملحقات الهاتف مثل الكاميرا عن طريق لغة API.
    • عيوبها:
      • تكلفتها أعلى من تطبيقات الويب.
      • تعمل ببطيء عن التطبيقات الأصلية.

لغات البرمجة المستخدمة في تطوير تطبيقات الهاتف

  1. SWIFT/ Objective C: وهي اللغات المستخدمة لتنفيذ تطبيقات IOS الأصلية.
  2. JAVA: وهي اللغة المستخدمة في تنفيذ التطبيقات الأصلية لنظام الأندرويد.
  3. JAVASCRIPT: تستخدم في تطبيقات الويب والتطبيقات الهجينة، ولكن تستخدم بطرق مختلفة.

أهم الأدوات المستخدمة في تطوير تطبيقات الهواتف

  • التطبيقات الاصلية
    • XCode: وهي الأداة الخاصة بنظام ال IOS المستخدم في هواتف الأيفون، كما تحتاج لوجود SDK (Software Development Kit) الخاصة بنظام ال IOS.
    • Android Studio: وهي الأداة الخاصة بنظام ال Android والتي تحتاج أيضا إلى وجود SDK.
  • تطبيقات الويب
    • متصفح لعرض النتائج.
    • كتابة الأكواد البرمجية بواسطة محرر النصوص.
  • التطبيقات الهجينة
    • تحميل SDK الخاص بالوجهة المقصودة بالتطبيق.
    • محرر النصوص لكتابة الملفات.
    • تحميل الملفات الخاصة بالنظام لتقبل التطوير.

أنظمة تطوير التطبيقات الهجينة الأكثر شهرة

  • Sencha: وهي من أكثر الأنظمة المستخدمة في تطوير تطبيقات الهاتف بالنسبة للشركات.
  • React Native: وهو النظام المستخدم في الفيسبوك، وتستخدم لغة JavaScript وهي الأكثر شهرة وقوة بين جميع الأنظمة.
  • PhoneGap: تعتمد على أكثر من لغة في التطوير مثل HTML، CSS، JavaScript مما يجعلها قادرة على العمل على جميع أجهزة الهاتف.

تطوير الألعاب

أحيانا ما يفكر الشخص بتغيير وتطوير أشياء في بعض الألعاب المفضلة له، ويعتقد أن هذا التطوير يحتاج إلى معرفة وخبرة كبيرة في مجال تطوير الألعاب، ولكن الأن أصبح الموضوع بمنتهى السهولة عن طريق أدوات معينة تساعد في تطوير اللعبة على حسب قوة جرافيك اللعبة ولغة البرمجة الخاصة بها.

  • Unity: وهو من أشهر البرامج التي يمكن من خلالها تطوير جميع أنواع الألعاب بالأنظمة المختلفة، حيث يمكن تطوير الألعاب التي تعمل على نظام الويندوز، لينكس، البلايستيشن، الاندرويد، وال IOS. حيث أن يمكن استخدام لغة JAVASCRIPT، C++، وإذا كانت اللعبة بخاصية ثلاثية الابعاد سوف تحتاج إلى فريق كامل يعمل عليها لأنها سوف تحتاج مصمم ومطور ومنسق أصوات وحركة.
  • Unreal Engine: وهذا البرنامج يتيح تطوير الألعاب من حيث زوايا التصوير والمؤثرات الصوتية، والتحكم في الشخصيات، وبيئة اللعب، واصبح هذا البرنامج مؤخرا مجاني بالكامل، مما يعطى الفرصة للجميع أن يعمل عليه.
  • Construct3: وهي اداة تستطيع العمل من خلال تقنية HTML5 وهذه الأداة لا تحتاج إلى أن تكتب سطر برمجي واحد، ولكنها تعتمد على الإدراج والإفلات، فتحتوي على الكثير من الأدوات التي تسهل عملية تطوير الألعاب.
  • Godot Engine: يتيح هذا البرنامج للمستخدم تطوير الألعاب ثنائية وثلاثية الأبعاد، وتعمل على جميع أنظمة التشغيل في كل الحالتين أجهزة كمبيوتر او الهواتف.
  • Game Maker: Studio: هذا البرنامج يتيح تطوير وإنشاء اللعبة الخاصة بك من دون الدخول إلى خطوة البرمجة، حيث تستطيع إنشاء المؤثرات الخاصة بك، واضافة الأصوات والرسومات المرغوب فيها بمنتهى السهولة.

تطوير تطبيقات سطح المكتب

قبل البدء في تطوير تطبيقات سطح المكتب، يجب على الفرد أن يحدد الواجهة والنظام الذين سوف يعمل على تطوير التطبيقات الخاصة بهم، فلكل نظام اللغات الخاصة به التي تعمل على تطويره:

  • نظام تشغيل الويندوز: يمكن تطوير التطبيقات الخاصة بالويندوز عن طريق عدة لغات مثل: VB.NET، C#، C++، C.
  • نظام تشغيل لينكس: فيمكن تطوير تطبيقات سطح المكتب الخاصة به عن طريق لغات C، C++، Bash، وهذه هي اللغات الأكثر استعمالا.
  • نظام تشغيل MAC: من أجل أن يتم تطوير تطبيقات سطح المكتب الخاص به فلديك طريق واحد عن طريق لغة Objective-C.

وقد استخدمت مؤخرا لغات أخرى في تطوير تطبيقات سطح المكتب بشكل عام مثل لغة Java ولغة JavaScript التي تستخدم تطبيقات وتقنيات تطوير الويب التي تحتوي على HTML، CSS، JavaScript.

أفضل مصادر تعلم البرمجة

البرمجة هي من أهم العلوم الحديث في عصرنا الحالي والمستقبل، حيث يوجد مجموعة كبيرة من المصادر لتعلم البرمجة وهي تنقسم إلى قسمين مصادر مجانية، ومصادر مدفوعة:

المصادر المجانية

قناة مدرسة الزيرو Elzero Web School

وهي قناة على اليوتيوب مجانية يتم تقديم كورسات رائعة ومميزة لكي تتعلم البرمجة وهذه القناة تقدم دروس في لغات البرمجة مثل javascript، css ، php ، HTML ،  jQuery، MYSQL كما يوجد علي هذه القناة كل ما تحتاج إليه من الدروس وقناة زيرو تقدم جميع الكورسات الشاملة وهي قناة متجددة ويتم تقديم كورس جديد وقناة زيرو هي من أفضل القنوات لتعليم البرمجة.

قناة شبكة عبد الله عيد

وهي قناة مجانية تقدم مجموعة كبيرة جدا من الدروس لتعليم لغات البرمجة مثل php ، HTML ، javascript، Java، كما يوجد أيضا في شبكة عبد الله عيد دروس شرح كيفية تعلم البرمجة عن طريق تطبيقات الاندرويد كما أن هذه القناة تقدم لجميع المبتدئين دورات تعليم بطريقة تفصيلية بدرجة كبيرة جدا وهي تبدأ معك من نقطة الصفر وتستطيع أن تتعلمها بسهولة وإتقان.

أكاديمية حسوب

وهي أكاديمية تقدم  دروس تعليم البرمجة مجانا، وهي أكاديمية  متنوعة وهي تتميز بجودة عالية باللغة العربية وتقدم دروس في HTML و CSS ولغة روبي ولغة PHP كما تقدم أيضا دروس في كلا من  ووردبرس وجافاسكريبت و Node.js وهي مميزة جدا حيث توفر أكاديمية حسوب مجتمع يتيح لك طرح الأسئلة وتحصل على الإجابات من خبراء في البرمجة، ويمكن أيضا أن تقوم بالنقاش معهم.

موقع كورسات

فهو موقع أكثر من رائع ومتميز جدا حيث يقوم بجمع جميع الكورسات المجانية والتي تم نشرها على شبكة الإنترنت وذلك باللغتين العربية والإنجليزية في جميع مجالات الأكاديمية وهو يقدمها مجانا مع الحفاظ على حقوق ملكيتها لأصحابها ويقوم بترتيبها بأسلوب سهل وبسيط لكي يسهل علي الطالب الوصول إليها وتكون مرجع لكل طالب وأيضا لكل معلم، يتميز موقع كورسات بتقديم كل الدروس المختلفة والمتنوعة مع سهولة الوصول إليها ويمكنك أن تدخل على موقع كورسات من هنا وسوف تجد كل ما تريد تعليمه

المصادر المدفوعة

موقع  Code School

وهو من أفضل المواقع الأجنبية التي تقدم لك تعليم البرمجة من الصفر كما يقوم بتحديد مستواك من خلال دروس تفاعلية وشروحات بالفيديو وأيضا وجود بعض اللقطات علي الشاشة، وهذا الموقع رائع وقد نال أعجاب الكثير من المستخدمين لكي يستطيعوا أن  يطوروا مهاراتهم واكتساب مهارات جديدة وتشمل الدورات التعليمية لتعلم لغة  HTML/CSS  ولتعلم لغة   JavaScript وأيضا لكي يتم تطوير تطبيقات iOS  كما أن موقع Code School يقدم مجموعة أخرى هائلة من الدروس التعليمية، ويوفر دروس لإنشاء تطبيقات لهواتف الآيفون، كما يتوفر أيضا في الموقع الكثير من الدروس التعليمية المجانية بجانب الدروس المدفوعة مقابل اشتراك شهري.

موقع EDX التعليمي

وهو موقع من أفضل المواقع المخصصة في تعليم البرمجة وهو يقدم كورسات مجانية ومدفوعة في جميع لغات البرمجة التي يمكنك أن تتعلمها عن طريق هذا الموقع المميز كما إنه يقدم لك الشرح بطريقة سهلة ومفصلة من الصفر حتى أن تتقنها وتحترف فيها وهذا الموقع يقدم لك أيضا دورات في جميع المجالات مثل تعلم لغةphp-HTML-java python والكثير.

لغات البرمجة

لغات البرمجة هي التواصل بين الافراد عبر جهاز الحاسوب، والتي تحتوي على بعض المصطلحات لهذه لغات البرمجة لها أنواع كثيرة منها:

  • لغة برامج تشغيل الحاسوب: وهذه اللغة تستخدم في تطوير برامج تشغيل الحاسوب، وبرمجة جميع البرامج الخاصة منها assembly. C
  • لغة تطبيقات وتطوير البرامج: وهي تستخدم بعض لغات البرمجة لكي يتم تطوير البرامج، والتطبيقات التي تستخدمها يوميا، مثل: C++، C#، C، Visual Basic، Tcl، Java، D
  • لغة تطوير الألعاب: وهي تستخدم في تطوير ألعاب الحاسوب، والبرامج الأخرى الترفيهية، مثل: C، C#، C++، Dark BASIC، Java.
  • لغة تطوير قواعد البيانات: وهذه تستخدم في إنشاء، وصيانة قواعد البيانات، ومنها ما يلي: DBASE، FoxPro، MySQL، SQL.
  • لغة تطوير الإنترنت وصفحات الويب: وهذه تستخدم في إنشاء صفحات الإنترنت، وتطوير التطبيقات الخاصة به، والقيام بجميع المهام الخاصة به، ومنها ما يلي: HDML، HTML، Java، JavaScript، Perl، PHP، Python، XML.
  • لغة تطوير الذكاء الاصطناعي: وهي لغة تستخدم في خلق تفاعلات الأفراد في ألعاب الكمبيوتر، وأجزاء من البرامج، ومواقع الدردشة، وغيرها الكثير، ومنها ما يلي: AIML، C#، C، C++، Prolog، Python.
  • لغة البرمجة النصية: ومنها ما يلي: AutoHotkey، awk، bash، Batch file، Perl، Python، Tcl.

  كما يوجد أيضا لغة البرمجة عالية المستوى وهي لغة البرمجة التي تكون طريقة كتابتها قريبة من اللغة التي يفهمها الإنسان، كما يوجد أيضا لغة أسمها لغة الآلة machine languages وهي لغة التي يفهمها الكمبيوتر، كما أن الكمبيوتر له عدة معالجات مركزية خاصة تسمي لغة آلة.

لماذا يوجد العديد من لغات البرمجة

يسأل الكثيرون من مستخدمي لغات البرمجة عن سبب تعدد اللغات، وذلك لإن جميع اللغات يفهمها الأشخاص، ولكن الكمبيوتر لا يفهم إلا لغة الأرقام والتي يطلق عليها لغة binary أو الثنائيات، إنما لغات البرمجة جاءت لكي تجعل الأمر سهل وممكن لكي تستطيع القيام بالكثير من العمليات في العديد من الأوامر البرمجية.

كيفية اختيار لغة البرمجة المناسبة

قد تعددت لغات البرمجة في الفترة الأخيرة، ويمكن أن يصاب الفرد بالحيرة في أي لغة من لغات البرمجة هي المناسبة له، ولذلك يجب عليه تحديد المجال الذي يحب ان يعمل به لتخصيص لغة البرمجة المناسبة لهذا المجال:

  • العمل كمطور تطبيقات وبرامج سطح المكتب: يمكن اختيار العمل كمطور لتطبيقات سطح المكتب، ويمكن ان تبدأ بأسهل خطوة وهي ان تتعلم لغة برمجة لنظام محدد مثل الويندوز أو لينكس وتعملها جيدا والعمل بها فيما بعد، أو يمكنك تعلم لغة من اللغات التي تستطيع العمل مع أكثر من نظام تشغيل مثل لغة Electron.
  • العمل كمطور ويب: يمكنك أن تتخصص في تطوير واجهة المستخدم الأساسية، أو تطوير الواجهة الخلفية حيث يوجد شركات ان يكون المطور متخصص في أحدهما، او يمكنك أن تصبح شخص مميز في هذا المجال وتتعلم تطوير كل من الواجهتين وتتيح لنفسك سوق عمل أكبر.
  • العمل كمطور للأنظمة الذكية: واللغة الأساسية في تعلم هذا المجال هي لغة C.

نصائح لتعلم البرمجة

إن مجال البرمجة مجال كبير مليء بالمعلومات، والطرق التي يجب أن يسلكها أي شخص محب لمجال البرمجة، ويود أن يبدأ فيه، ولكن من الممكن أن يشعر الفرد بالحيرة والإحباط في بداية طريق التعلم لكثرة ما يجب الإلمام به ليكون محترف في محال البرمجة، وفيما يلي سوف نذكر بعض النصائح لمساعدة المتعلمين الجدد في نظام البرمجة ليصلوا إلى مستوى الاحتراف:

  • أولا حدد هدفك من مجال تعلم البرمجة، وسوق العمل الذي تود الانضمام إليه، ونوعية العمل إذا كان مشروعا خاصا ام مشروع في مؤسسة كبرى، لان إذا لم يكن هدفك واضح سوف تشعر بالملل وتترك هذا المجال سريعا.
  • يجب عليك ان تتعلم دخول المجال بالتدريج، دون الدخول إلى الخطوات الأعلى أولا، لإن ذلك سوف يجعلك تشعر أن هذا المجال صعب الفهم والتعلم.
  • دراسة نفسك جيدا، ومعرفة نقاط الضعف لديك والعمل على تطويرها وتحسينها دون تأنيب نفسك على دخول مجال صعب.
  • قم بدراسة كتابا واحدة او دورة تعليمية واحدة في جهة مضمونة، لأن ذلك يعمل على عدم تعرضك للتشتيت لقراءة أكثر من كتاب في نفس المجال في نفس التوقيت، فيجب عليك الانتهاء من الأول والبدء في الثاني، فالتدرج في تعلم مجال البرمجة يقودك إلى الاحتراف.
  • التطبيق العملي بعد كل خطوة هو أساس النجاح في تعلم البرمجة، فهي تتيح لك التعرف والدخول إلى المجال على ارض الواقع، وتطبيق ما تعلمته ومشاهدة النتيجة بنفسك. سوف يعطيك هذا دافعا كبيرا للدخول للخطوة القادمة.
  • تنظيم الوقت من أهم عوامل النجاح، فيجب عليك تنظيم وقتك ووضع خطة واضحة لكل أسبوع لتستطيع أن تضع أهدافك بشكل واضح وتحقيقها في وقت مناسب.
  • يجب عليك مكافأة نفسك بعد الانتهاء من كل مشروع أو خطوة في تعلم مجال البرمجة.
  • تدرب على حل المشاكل، وتطوير بعض ما تعلمته بشكل مستمر.

إنتظرونا في مقالات جديدة في سلسلة تعلم البرمجة تقدمها لكم أكاديمية مجتهد

يمكنك متابعة جميع مقالات سلسلة تعلم البرمجة من هنا  مقدمة لكم من أكاديمية مجتهد

You might also like