شرح تفصيلي لعلم النفس الفسيولوجي وتطوره

علم النفس الفسيولوجي وتطوره

 

علم النفس الفسيولوجي هو فرع من فروع علم النفس، وهذا العلم يقوم بالتركيز على التأثيرات السلوكية، لعلم ووظائف الأعضاء، واليوم من خلال هذا المقال سوف نوضح علم النفس الفسيولوجي وتطوره فكونوا معنا.

علم النفس الفسيولوجي وتطوره

علم النفس الفسيولوجي هو فرع من فروع علم النفس الذي يهتم بالدراسة والتحليل للأساس الجسماني والعصبي حيث أنهم لهم دوراً كبيراً في تشكيل السلوكيات الإنسانية، كما أنه يهتم بتشكيل الجهاز العصبي للإنسان من حيث تركيبه، ووظيفته، ومن حيث الوحدات العصبية ومراكز الوظائف العقلية والجسمية في المخ، ويتخصص هذا العلم في العلوم الإنسانية.

ما هو علم النفس الفسيولوجي

يعد علم النفس الفسيولوجي من العلوم الإنسانية والذي يختص بعلم وظائف الأعضاء، حيث أنه يهتم بعلم وظائف الأعضاء بدراسة وظائف الكائن الحي سواء أكان إنسان أو حيوان أو نبات ويبحث في معرفة كيفية قيام أجهزة الجسم وأعضائه بوظيفتها، ويهتم علم النفس الفسيولوجي بعلم وظائف الأعضاء وما يتعلق بها من علوم تساعده في فهم السلوك الإنساني والتنبؤ بها.

كما يمكننا تعريف علم النفس الفسيولوجي بأنه: منهج علمي لدراسة سلوك الكائن الحي وعلاقته بالجهاز العصبي.

يمكنك قراءة: علم النفس تحليل النظرات

علم النفس الفسيولوجي وتطوره

في نهاية القرن التاسع عشر يُعد أول من وضع مفهوم علم النفس الفسيولوجي، كما أنه مؤسس علم النفس الحديث كما أسس أول مختبر تجريبي لعلم النفس هو الفيلسوف والطبيب الفيسيولوجي الألماني ويليام فونت.

وفي عام 1879 قام العالم النفسي فوندت بتأسيس معمله السيكولوجي في ليبزج كما أنه وصف العلم الفسيولوجي بأنه دراسة تقوم بدراسة السلوك المتكامل.

موضوع علم النفس الفسيولوجي

يقوم علم النفس الفسيولوجي بدراسة العلاقة بين الجهاز العصبي والسلوكيات كما أنه يسهم في دراسة الأعضاء والأعصاب والغدد والعضلات من الوجهة الفسيولوجية التي توصلنا إلى فهم الإنسان بصفة كلية حيث إن المتخصص يحتاج إلى فهم بنية جسم الإنسان ووظائفها.

علم النفس الفسيولوجي وتطوره
علم النفس الفسيولوجي وتطوره

داخل علم النفس الفسيولوجي

يتعامل علم النفس مع كيفية تأثير العقل البشري على سلوكنا، علم النفس الفسيولوجي هو مجال في علم النفس يهتم بكيفية تأثير علم وظائف الأعضاء وعلم الوراثة وعلم الأحياء على الاستجابات العاطفية والذاكرة والأمراض العقلية وحالات الوعي والإدراك الحسي عادة، يقع هذا المجال من الدراسة تحت مظلة علم النفس التنموي، يتخذ الطلاب نهجًا بيولوجيًا لفهم الأفكار والسلوكيات.

معلومات التعليم

تستكشف الدراسات في علم النفس الفسيولوجي الموضوعات التي تنطوي على تطور الدماغ والإدراك البصري واضطرابات الحركة والجهاز العصبي ومراحل النوم وسلوكيات الهروب، يتم أيضًا تناول منهجية البحث والتصميم التجريبي في المناهج الدراسية، نظرًا لأن علم النفس الفسيولوجي هو مجال فرعي من علم النفس، يمكن العثور عليه كتركيز على مستوى الماجستير والدكتوراه، في برامج علم النفس الجامعية، غالبًا ما يتم تقديم علم النفس الفسيولوجي كمتطلب للدورة أو كمقرر اختياري. فيما يلي بعض خيارات التعليم التي يجب مراعاتها.

يمكنك قراءة: كتب علم النفس باللغة الإنجليزية

الخيارات المهنية لعلم النفس الفسيولوجي

يمكن لأولئك الذين لديهم خلفية تعليمية في علم النفس الفسيولوجي متابعة مهن في مجموعة متنوعة من المجالات المختلفة، بما في ذلك الإرشاد وعلم النفس البيولوجي، بالإضافة إلى ذلك، يمكن للخريجين العثور على فرص في البحث أو الإعدادات السريرية، والتي تتضمن العمل مع كل من البشر والحيوانات، عادة ما تكون درجة الدكتوراه، بالإضافة إلى الترخيص، مطلوبة للعمل مع المرضى في بيئة سريرية أو ممارسة مستقلة.

فيما يلي بعض خيارات التوظيف في هذا المجال.

وظائف علم النفس الفسيولوجي

عالم نفس بيولوجي

وفقًا لمكتب الولايات المتحدة لإحصائيات العمل، يمكن لعلماء النفس عمومًا توقع نمو الوظائف بنسبة 14٪ من 2018 إلى 2028 أفادت كذلك أن جميع علماء النفس الآخرين من مختلف التخصصات، بما في ذلك علماء النفس الفسيولوجي.

كما يمكن أن يعمل الشخص المتخصص في علم النفس الفسيولوجي أن يتخصص في علم الحواس، والإدراك، والأعصاب.

من المصادر: ويكيبيديا

You might also like