علم النفس التربوي ومجاله وموضوعه

علم النفس التربوي

يعد علم النفس التربوي فرع من فروع علم النفس، وذلك الفرع يعد فرع نظري وتطبيقي، كما أنه يقوم بدراسة سلوك الإنسان في مختلف المواقف التربوية، ومن خلال هذا المقال سوف نتكلم عن علم النفس التربوي ومجاله وموضوعه فتابعونا.

علم النفس التربوي ومجاله وموضوعه

تعريف علم النفس التربوي

هو علم من أحد فروع علم النفس العام، ويهتم هذا العلم بدراسة سلوك المتعلمين والمعلمين داخل المؤسسات التعليمية وخارجها، كما أنه يهتم بالعمليات العقلية الدافعية بقصد التعلم ويتم فيه الدراسة لهدف الوصول إلى القانون الذي يحكم السلوك حتى يتم فهمه، والتحكم به ومن خلاله يتم م واجهة صعوبة التعلم.

يمكنك قراءة: تحميل اشهر كتب علم النفس PDF – مجتهد

اهتمامات علم النفس التربوي

كما يعتبر علم النفس التربوى من العلوم الهامة حيث أنه يهتم بدراسة الظواهر التعليمية التي تؤثر في عمل المعلم، واكتساب المهارات وبناء الاتجاهات وتنمية تفكير لدى المتعلمين، كما أنه يسهم في الارتقاء بالعملية التعليمية.

علم النفس التربوي ومجاله وموضوعه

مجال علم النفس التربوي

يعد علم النفس التربوى من العلوم الأساسية التي يجب على المعلمين في جميع المؤسسات التعليمية المختلفة، وفي برامج التأهيل لتدريب المعلمين ينبغي تعلمه.

كما أن هذا العلم من مهامه الجوهرية تزويد المعلمين والعاملين، تعلم مجال تعديل السلوك الإنساني وإيصال المبادئ النفسية الصحيحة التي تتناول الكثير من المشاكل التربوية حتى يكونوا المعلمين أكثر إدراكاً، وأوسع فهماً وأكثر مرونة في المواقف التربوية.

كما يهتم دراسة علم النفس التربوي بدراسة السلوك التعليمي.

كما يتبنى منهجاً للبحث العلمي وتجميع وتنظيم البيانات والمعارف للوقوف على صعوبات التعلم.

الاستعانة بالاختبارات النفسية لقياس ذكاء المتعلمين ومقاييس القدرات العقلية لقياس التفكير بأنواعه.

توفير الحقائق المنظمة والتعميمات التي يمكن أن تساعد المعلم في تحقيق أهدافه المهنية وتقدير أهمية العلاقات الإنسانية داخل حجرات الدراسة في بناء شخصيات التلاميذ.

موضوع علم النفس التربوي

وقد تطرق الباحثين في علم النفس التربوى، في تحديد موضوعات علم النفس حيث وجدوا أن موضوعات علم النفس التربوي تتمثل فيما يلي:

  • النمو المعرفي والانفعالي والاجتماعي.
  • الصحة النفسية للفرد والتوافق المدرسي والاجتماعي.
  • التفاعل الاجتماعي بين المعلمين والتلاميذ فيما بينهم وبين المعلم والتلاميذ.
  • وأيضاً من موضوعات عم النفس التربوي قياس الذكاء والقدرات العقلية، والسمات الشخصية والتحصيل وأسس بناء الاختبارات النفسية والتربوية.
  • عمليات التعلم ونظرياته وطرق قياسه وتحديد العوامل المؤثرة فيه.
  • التعرف على أثر التدريب والاستعداد للتعلم ومعرفة طرق التدريس وتوجيه التعلم وتنظيم موقف التدريس.

الدراسة التي تؤثر في علم النفس التربوي

تتعدد ميادين الدراسة التي بدورها التأثير في علم النفس التربوي ومنها ما يلي:

أولاً: السلوك والمقصود به كل ما يصدر من الكائن الحي، ويحدث نتيجة لتفاعله واتصاله ببيئة خارجية، وسلوك المتعلم ينتج من خلال اتصاله بالبيئة التعليمية.

  • الجانب العقلي: يختص بالأنشطة العقلية والتي تتمثل في الانتباه والإدراك والتفكير، وينتج من خلاله حل العديد من المشكلات وإخراج سلوكاً إبداعي.
  • الجانب الانفعالي: يختص هذا الجانب بدراسة الانفعالات والخصائص والسمات التي تحدد الشخصية، كما يتم دراسة السلوك الصفي وما ينتج من نجاح أو فشل.
  • الجانب الحركي: وهو يهتم بدراسة السلوك المهاري والنشاط الحركي.

أهداف علم النفس التربوى

  • توليد المعرفة النظرية حول السلوك الإنساني في مواقف التعلم والتعليم.
  • فهم الظواهر ووصف العلاقة بين الظواهر المؤثرة فيها والظاهرة المدروسة، وتطبق نظرية السببية لكل ظاهرة طبيعية.
  • فهم الأساليب الدقيقة وتقدير نتائج المتعلمين.
  • توليد المعرفة النظرية حول السلوك الإنساني.
  • توفير الحقائق المساعدة للمعلم في تحقيق أهدافه المهنية وتقدير أهمية العلاقات الإنسانية داخل القسم في بناء شخصية المتعلم.

 

من المصادر: موضوع

You might also like