كيف نقضي على التسويف! 

16 مايو 2018
mahmoud 16 مايو 2018 لا يوجود تعليقات 44

كيف نقضي على التسويف!
أو المماطلة و تأجيل أمر مهم مما يتوجب إنجازه فورا
ألف في هذا الموضوع ، رجل المبيعات و مدرب إدارة الأعمال الناجح بريان ترايسي كتابا أسماه “كل ذاك الضفدع eat that frog” ، بمقاربة بسيطة جعلت من المشاريع المهمة ضفادعا؛
فأكبر مهمة عليك تنفيذها حالا
هي أكثرها أهمية
و هي نفسها أكثر المهام عرضة للتأجيل
و نفسها أيضا الأكثر تأثيرا على مجرى حياتك !!
فابدأ بأكل أبشع الضفادع -المشاريع- لتنجح في حياتك
اقتباس
الحل المقترح هو كالتالي
1- دون مشاريعك أو مهامك أو أهدافك مهما كان نوعها في دفترك
– اجعل لها تاريخا محددا لإنهائها
– أرسم خطة عمل لكل منها
2- ضع مخطط مستقبلي لما ستقوم به غدا : يساعد هذا على تركيزك و ربح الوقت
3- اتبع تقنية abcde بحسب الأهمية ، يعني لا بأس بتوكيل شخص ما لإنجاز المشروع e ، أما المشروعين aوb فعليك إنجازهما بنفسك
4- تقسيم المشروع الواحد إلى أجزاء لتسهيل إنجازها ؛ في الشتا نضالي+ في الربيع نقسم الغرف + في الصيف نلبسهم و نركب النوافذو الأبواب+ في الخريف نفيني = نبني بيتي الخاص في عام مثلا
5- تعلم قول لا و الاعتذار عن إنجاز شيئ ما لأخ أو صديق ، قد يهدد تنفيذ مخططك اليومي ، في قول لا راحة كبيرة
6- تعلم تقنية التأجيل المبدع : أي تعلم كيفية تأجيل الأمور الأقل أهمية قدر المستطاع ، مثلا أجل وقتاش تكونيكثي على قد ما تقدر ، أجل الاتصال بصديقك اللي فارغ شغل باش يجيش يعطلك عن مشروع ولا عمل مستعجل ..
7- قم بتحفيز نفسك : هنا كل واحد حر في طريقة نحفيزه لنفسه
8- جاهد نفسك شوية لأنها دائما تبحث عن الراحة و الكسل ، و بالتالي لن تأكل أي ضفدع
ان شاء الله تجربوها و تفيدكم