ما هو الشره المرضي ومعرفة علاماته

الشره المرضي هو شكل من أشكال المرض العقلي، يؤدي إلى الإفراط في تناول الطعام ثم يحاول الضحية تطهير الطعام من النظام، لا يؤثر هذا المرض على الحالة العقلية فحسب، بل يؤدي أيضًا إلى مشاكل صحية.

ما هو الشره المرضي ومعرفة علاماته

قضايا الصحة العقلية من عدة أنواع، واحد منهم هو الشره المرضي. الشره المرضي هو اضطراب في الأكل يعتمد على المرض العقلي.

إنها تعني طريقة غير صحية للأكل، الشخص الذي يعاني من هذا المرض العقلي لديه رغبة في الإفراط في تناول الطعام ثم استخدام طرق للتقيؤ، إنه اضطراب شائع ولكنه يصيب النساء في الغالب، يمكن علاج هذا الاضطراب إذا تعرفت على علاماته وأعراضه.

الشره المرضي
الشره المرضي

في البداية، تم التعامل مع الشره المرضي كجزء من فقدان الشهية، ومع ذلك، فإن الأمر مختلف لأنه يعني الإفراط في تناول الطعام في فترة زمنية قصيرة، يسبب مشاكل عقلية وجسدية للإنسان.

يحاول الضحية تطهير أو تقيؤ الطعام في أسرع وقت ممكن، هذا المرض العقلي يضر بصحة الإنسان الجسدية والعقلية، يمكن أن يكون المصابون بمرض البوليميات من ذوي الوزن الطبيعي تمامًا أو حتى يعانون من زيادة الوزن، وهذا هو سبب صعوبة ملاحظة هذا المرض العقلي.

أسباب الشره المرضي

لا يوجد سبب مؤكد لهذا المرض، ومع ذلك، فإن هوس المجتمع بالجسم النحيف هو الدافع الرئيسي لذلك، يحاول معظم ضحايا هذه المشاكل التخلص من الطعام الذي يتناولونه للوصول إلى نوع الجسم المثالي.تحقيق السعادة – هل يمكنك أن تختار أن تكون سعيدًا كل يوم

يمكنك قراءة:

في بعض الأحيان تلعب العوامل البيولوجية دورًا مهمًا في الشره المرضي أيضًا، الأشخاص الذين يعانون من هذا الاضطراب لديهم مستوى أقل من التربتوفان. يتحكم التربتوفان في مستوى السيروتونين.

الشره المرضي
الشره المرضي

بسبب انخفاض مستوى السيروتونين تتغير شهية الشخص ومزاجه، يشعر الأشخاص الذين يعانون من هذا الاضطراب بالخجل من جسدهم ووزنهم، هذا الشعور بعدم الأمان يجعلك تشعر دائمًا بأنه لا قيمة له، مما يؤدي إلى الرغبة في الإفراط في تناول الطعام ثم التخلص منه.

ما هي علامات وأعراض الشره المرضي؟

  • غالبًا ما يكون لدى الضحية رغبة شديدة في تناول الطعام.
  • هناك حساب لكمية كبيرة من الطعام، ولكن هناك شعور بالخجل بعد ذلك مباشرة.
  • كثرة الرغبة في التقيؤ بالطعام.
  • محاولة استخدام طريقة غير طبيعية لتقيؤ الطعام.
  • مشاكل الأسنان والحنجرة.
  • تورم غدد الرقبة.
  • رائحة الفم الكريهة والعيون المحتقنة بالدم.
  • وجع المعدة وآلام البطن.

من المصادر: mayoclinic

You might also like