مرض الجذام اسبابه و اعراضه وعلاجه

مرض الجذام

مرض الجذام leprosy disease, هو أحد الأمراض الجلدية المعدية المزمنة التي تستهدف الأعصاب منذ القدم، يظهر في صورة تقرحات جلدية وتشوه في الأعصاب، كان المرض قديم والمعروف بالجذام يصيب أي شخص يسببه عدوى خاصة في دول افريقيا واسيا، وفي هذا المقال سوف نتناول بالتفصيل أسباب وأعراض الجذام وطرق علاجه.

أسباب الجذام reasons of the disease:-

يطلق على مرض الجذام  leprosy  أيضاً مرض هانسن (hansen)، وذلك الاسم يعود إلى العالم الذي اكتشفه عند التعرض إلى بكتيريا المتفطرة الجذامية (mycobacterium leprae), والجذام تسببه تلك البكتريا الموجودة في الجهاز المخاطي للشخص المصاب بالعدوى سواء من خلال ملمسة المخاط أو السعال، إلا أن أهم ما يميزه أنه ليس شديد العدوى، بينما يحتاج الاتصال المستمر والملامسة للمخاط أي مصاب بمرض الجذام.

أنواع الجذام the disease types:-

1.الدرني أو السلي tuberculoid leprosy /

هو معد يكون على هيئة بقعة أو مجموعة من البقع ويكون لونها شاحب ويصبح شكل الجلد على شكل القشريات تسببه بكتريا عصوية.

2.الورمي lepromatous leprosy /

ويكون هذا النوع أكثر شدة عن نوع الجذام الأول، فهو ينتشر بشكل أوسع  ويكون مع احساس بتخدير وضعف العضلات والأعصاب، وقد يتفاقم الأمر حتى يستهدف الأنف والجهاز التناسلي الذكري، ويعتبر هو أخطر نوع للجذام.

3.الحدي borderline leprosy /

وهو النوع الذي يعاني فيه المصاب بأعراض النوعين السابقين.

أشهر أعراض الجذام leprosy symptoms:-

– أثبتت منظمة الصحة أنه يعد مرض يصيب الجهاز العصبي بالدرجة الأولى، مع حدوث مضاعفات بالجلد والحبل الشوكي، وقد تصاب العين و الأنسجة الرقيقة في الأنف.
– حدوث تشوهات وتقرحات مزمنة عند المصابين .
– مرض ضعف العضلات تنجم عنه فقدان الاحساس في الذراعين والساقين.
– ولكن هناك دراسة مطمئنة تشير إلى أنه تم اكتشاف أن الإنسان الذي يصاب بعدوى البكتيريا الفطرية الجذامية قد لا تظهر الأعراض عليه أكثر من 3 أو 5 سنوات، أو على الرغم من أن الجذام مرض معدٍ والذي يتسبب في أعراض مختلفة للإصابة به أخطرها تلف الأعصاب بصورة كبيرة.

تشخيص الجذام leprosy diagnosis:-

تبدأ عملية التشخيص عند حدوث التهابات والتقرح المحيطي ومزمن  تدل على إصابتك، فالجذام من الأوبئة التي تعتبر غير مألوفة، فيأخذ الطبيب عينة أو جزء ويقوم بإرسالها إلى المختبر وهنا يتم الكشف عن أي تلوث بكتيري يؤثر على الجسم ويكشف إذا كان الشخص مصاب بالجذام أم لا.

مضاعفات مرض الجذام:-

يعرف عن الجُذام أنه من أمراض الأعصاب التي ينتج عنها أضرار وتلف بالغ في حياة الناس، والتي قد تتسبب في حدوث مضاعفات، ففي حالة أن المريض لم يحصل على العلاج الفعال، فإنه سوف يتعرض إلى الإصابة بمضاعفات شديدة مثل:-
1.تحدث إصابات بالعمى ألوان أو الجلوكوما أيضا.
2.تشوهات الوجه المعروفة الغير قابلة للإصلاح والمعروف بأنه معدي.
3.العقم لدى الرجال ، و نشرت دراسات الباحثين التي تؤكد على أنه يتسبب في الفشل الكلوي.

علاج الجذام:-

عرف في المجتمع عنه أنه من الأوبئة التي لا علاج لها، ولكن خلال العشرين سنة الأخيرة قد تم شفاء حوالي 16 مليون خاصة في إفريقيا وفقًا للآتي:-
1.يعتمد علاجه وفقًا للإشراف الطبي بصورة أساسية على استخدام المضادات الحيوية ويعرف بأنه يتم مكافحة عدوى الكائنات الممرضة المسببة له bacteria affects.
2.ظهور تلف في الأعصاب يعني أن المرض في حالة متقدمة ويصعب السيطرة عليه ويكون غير قابل للعلاج untreated، لكن هنا يتم العلاج في صورة عقاقير مضادة للالتهاب.